موظفو إنتل غير الملقحون يخضعون لإجازة غير مدفوعة الأجر

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!


أخطرت شركة إنتل الموظفين بأن أي شخص لم يتم تطعيمه يحتاج إلى الحصول على لقاح فيروس كورونا أو تقديم إعفاء بحلول الرابع من شهر يناير، مستشهدة بتفويض حكومي للمتعاقدين الفيدراليين.

وخلافًا لذلك، فإن الموظفين في شركة أشباه الموصلات ومقرها كاليفورنيا يواجهون إجازة غير مدفوعة الأجر، وذلك وفقًا لوكالة أسوشيتيد برس وصحيفة أوريغونيان.

وفي مذكرة صادرة في السابع من شهر ديسمبر، قالت كريستي بامبيانكي، رئيسة شركة إنتل للموارد البشرية، إن الموظفين غير الملقحين يحتاجون إلى طلب إعفاء أو إجراء اختبارات أسبوعية، حتى لو كانوا يعملون من المنزل.

كما ورد أنها أبلغت الموظفين أن الشركة تراجع الإعفاءات الطبية والدينية حتى 15 مارس من العام المقبل.

وحددت الشركة في الشهر الماضي الموعد النهائي للقاح في الرابع من شهر يناير. ولكن لم تحدد ما قد يحدث للموظفين غير الملقحين إذا لم يمتثلوا.

وإذا لم يتم منح إعفاء للموظف، فإنه يتم منحه إجازة غير مدفوعة الأجر لمدة ثلاثة أشهر على الأقل اعتبارًا من 4 أبريل ولن يتم طرده، كما ورد في مذكرة بامبياكي. وذكرت أيضًا أن شركة إنتل تظل تقدم مزايا الرعاية الصحية لمن هم في إجازة.

وتم وضع مطلب لقاح إنتل للامتثال لتفويض الرئيس جو بايدن للقاح للشركات التي يعمل بها أكثر من 100 موظف. ومع ذلك، لا تزال المحاكم الفيدرالية تناقش ما إذا كان التفويض الشامل مثل هذا دستوريًا.

وقالت إنتل في بيان حصلت عليه صحيفة أوريغونيان: نحن نراقب عن كثب البيئة القانونية ونتوقع أن الأمر قد يستغرق وقتًا لحل القضية في جورجيا، بالإضافة إلى قضايا أخرى مماثلة، بشكل كامل.

أمام موظفي إنتل حتى 4 يناير

بدأت شركة جوجل أيضًا في اتخاذ إجراءات صارمة ضد الموظفين غير الملقحين. ويقال إنهم يحصلون على إجازة إدارية لمدة 30 يومًا إذا فشلوا في الحصول على التطعيم أو تقديم استثناء بحلول 13 يناير.

وإذا لم يتم تطعيمهم بعد مرور 30 ​​يومًا، فقد يتعرضون لإجازة غير مدفوعة الأجر وحتى إنهاء الخدمة، على عكس إنتل.

وتفرض شركتا مايكروسوفت وفيسبوك أيضًا تفويضات اللقاحات. وتطلب الشركتان أن يتم تطعيم الموظفين قبل إعادة فتح المكاتب، وهو ما تم تأجيله حتى عام 2022 لكلا الشركتين.

ولم تذهب شركة آبل أبعد من أي من نظيراتها في مجال التكنولوجيا الكبرى. وبالرغم من أن الشركة لم تحدد تفويضًا بشأن اللقاح. ولكن لا تزال تطلب من الموظفين إجراء اختبارات فيروس كورونا بشكل منتظم.

إنتل تتحدث عن مستقبل الحوسبة عبر ميتافيرس



المصدر

‫0 تعليق