إيلون ماسك غير مقتنع باتجاهات الويب الثورية

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!


يعد كل من ميتافيرس و Web3 اتجاهين يفترض أنهما يهدفان إلى إحداث ثورة في العالم الرقمي. ولكن أغنى رجل في العالم، إيلون ماسك، ليس حريصًا على أي منهما.

وفي مقابلة حديثة، قال الرئيس التنفيذي لشركتي تيسلا وسبيس إكس إنه لا يستطيع رؤية حالة استخدام مقنعة لتقنية ميتافيرس المدعومة من الواقع الافتراضي، وسخر من Web3 – وهو مفهوم غامض يتم فيه إعادة بناء خدمات الإنترنت حول البلوك تشين والعملات المشفرة – بسبب أنه يحظى بالكثير من التسويق غير الواقعي.

واعترف ماسك بأنه قد يكون أكبر عمرًا من أن يفهم هذه التقنيات الجديدة. وقال: هل أنا مثل هؤلاء الأشخاص الذين كانوا يرفضون الإنترنت في عام 1995 باعتباره بدعة. واقترح ذلك قبل أن يلاحظ أنه في عام 1995 كان أحد الأفراد الذين فهموا إمكانات الإنترنت.

وركز انتقاد ماسك لتقنية ميتافيرس على عدم وجود حالات استخدام مقنعة وتجربة مخيبة للآمال للمستهلكين. وقال: أنا غير قادر حاليًا على رؤية حالة ميتافيرس مقنعة.

ويكثر الحديث في الوقت الحالي عن تقنية ميتافيرس مع الترويج للعلامة التجارية لسلسلة من العوالم الافتراضية. ويعتمد بعضها على نظارات رأس VR للوصول إليها.

إيلون ماسك: ميتافيرس ليس مقنعًا

يشير النقاد إلى أننا جربنا كل هذه التكنولوجيا بشكل أساسي من قبل، مع طفرة الواقع الافتراضي الفاشلة في التسعينيات وظهور المساحات مثل Second Life في أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين.

وما يقدمه هذا التكرار الحالي بشكل أساسي هو تحسين الأجهزة، وعنوان جديد، ومليارات الدولارات من الدعم من عمالقة مثل ميتا، الذين يحرصون على التحكم في ما يعتبرونه المنصة الرقمية الكبيرة التالية.

بينما يعد Web3 بمثابة رؤية بديلة أخرى لمستقبل الإنترنت مع قدر كبير من التعزيز مدفوع بفكرة أن مستخدمي الإنترنت العاديين يكونون قادرين على الربح مباشرة من محتواهم ونشاطهم عبر الإنترنت. وذلك بدلاً من الحصول على هذه القيمة من قبل عدد قليل من شركات الإنترنت العملاقة.

ولم يقض إيلون ماسك الكثير من الوقت في مناقشة Web3. ولكن أعرب سابقًا عن شكوكه بشأن المشروع عبر تويتر، وانضم إلى زميله الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا جاك دورسي.

وقال دروسي إن Web3 لن يضفي الطابع الديمقراطي على أي شيء. ولكن يحول القوة من الشركات القائمة إلى شركات رأس المال الاستثماري الناشئة.

كما قال ماسك خلال المقابلة إنه يجب أن تكون هناك وكالة تنظيمية تشرف على الذكاء الاصطناعي المتقدم الذي يعتقد أنه يمثل تهديدًا للبشرية.

إيلون ماسك يدفع أكثر من 11 مليار دولار كضرائب هذا العام



المصدر

‫0 تعليق