آبل تطلق تطبيق أندرويد للعثور على AirTags

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!


أصدرت شركة آبل تطبيق أندرويد جديد يسمى Tracker Detect، وهو مصمم لمساعدة الأشخاص الذين لا يمتلكون أجهزة آيفون أو آيباد في تحديد علامات AirTags غير المتوقعة وغيرها من المستشعرات المجهزة بشبكة Find My والتي قد تكون في مكان قريب.

ويهدف التطبيق الجديد، الذي أصدرته آبل في متجر جوجل بلاي، إلى مساعدة الأشخاص في البحث عن أدوات تعقب العناصر المتوافقة مع شبكة Find My.

ويقول التطبيق: إذا كنت تعتقد أن شخصًا ما يستخدم AirTag أو جهازًا آخر لتتبع موقعك، فإن بإمكانك المسح لمحاولة العثور عليه.

ويمثل تطبيق Tracker Detect لنظام التشغيل أندرويد محاولة أخرى لتعزيز خصوصية جهاز شبكة Find My. ويأتي بعد نحو نصف عام من طرح AirTag للبيع مقابل 29 دولار للقطعة الواحدة.

وتخيلت آبل الأجهزة كطريقة سهلة للعثور على المفاتيح المفقودة والأشياء الأخرى باستخدام تقنية Find My Network.

وروجت الشركة أيضًا لأمان الجهاز، مع التغيير المتكرر لرموز التعريف الفريدة لكل AirTag لردع القرصنة والتتبع غير المقصود.

وتستخدم الأجهزة أيضًا الاتصال المشفر. وإذا عثر تطبيق Tracker Detector على علامة AirTag غير متوقعة بعيدة عن مالكها، على سبيل المثال، فإنه يتم تمييزها في التطبيق على أنها AirTag غير معروف.

ويمكن لتطبيق أندرويد بعد ذلك تشغيل صوت في غضون 10 دقائق من تحديد المتعقب. وقالت شركة آبل إن الأمر قد يستغرق ما يصل إلى 15 دقيقة بعد فصل جهاز التعقب عن مالكه قبل ظهوره في التطبيق.

وإذا كان المتعقب المحدد هو AirTag، فإن آبل تقدم إرشادات داخل التطبيق لإزالة بطاريته. وتحذر الشركة أيضًا داخل التطبيق من أنه إذا شعر الشخص أن سلامته معرضة للخطر بسبب أداة تعقب العناصر، فإنه يجب عليه الاتصال بجهات تطبيق القانون.

تلتزم آبل بوعدها بتعزيز الخصوصية

قال متحدث باسم شركة آبل في بيان: توفر AirTag ميزات الخصوصية والأمان الرائدة. نحن بصدد توسيع قدراتنا الجديدة لتشمل أجهزة أندرويد. يمنح Tracker Detect مستخدمي أندرويد القدرة على البحث عن AirTag أو أدوات تعقب العناصر المدعومة من Find My التي قد تنتقل معهم دون علمهم. نحن نرفع مستوى الخصوصية لمستخدمينا، ونأمل أن يحذو الآخرون حذونا.

وحذر المدافعون عن الخصوصية في وقت سابق من هذا العام من أنه يمكن استخدام AirTag كوسيلة لتتبع الأشخاص ومطاردتهم.

ولاحظ النقاد أنه نظرًا لأن شبكة Find My تحتوي على أكثر من مليار جهاز آيفون نشط وأجهزة أخرى تشارك موقع AirTags أو غيرها من أجهزة Find My القريبة. فمن المحتمل أن تتمتع بمدى أكبر من أي خدمة تتبع للأجهزة أخرى.

وأشاروا أيضًا إلى أن شركة آبل وضعت تحذيرات استباقية حول AirTags القريبة في أجهزة آيفون. ولكن لم تقدم دعمًا للهواتف الأخرى في ذلك الوقت.

وقامت الشركة في شهر يونيو بتحديث AirTag ببرنامج جديد يهدف إلى ردع إساءة الاستخدام. وذلك عن طريق تعديل مقدار الوقت قبل أن تنبه AirTag غير المالك إلى وجودها، وتقصيرها إلى ما بين 8 و 24 ساعة، بدلًا من ثلاثة أيام.

ويتطلب تطبيق Tracker Detect من المستخدمين البحث بنشاط عن جهاز قبل التعرف عليه. ولا تطلب الشركة من المستخدمين امتلاك حساب آبل لاستخدام تطبيق Tracker Detect.

وإذا كان متتبع AirTag في الوضع المفقود. فإن بإمكان أي شخص لديه جهاز يدعم تقنية NFC النقر فوقه وتلقي تعليمات حول كيفية إعادته إلى مالكه.

وقالت الشركة إن جميع الاتصالات مشفرة بحيث لا يعرف أحد، بما في ذلك آبل، موقع أو هوية الأشخاص أو أجهزتهم.

بطاريات AirTag من آبل يسهل على الأطفال الوصول إليها



المصدر

‫0 تعليق