آبل تجاوزت قيمة 3 تريليونات دولار لفترة وجيزة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!


تجاوزت القيمة السوقية لشركة التكنولوجيا الأمريكية العملاقة آبل لفترة وجيزة حاجز 3 تريليونات دولار بعد مرور أكثر من عام على تجاوزها حاجز 2 تريليون دولار وبعد ثلاث سنوات من تجاوزها لتريليون دولار.

واستغرق الأمر ما يزيد قليلاً عن 16 شهرًا حتى ترتفع القيمة السوقية للشركة من 2 تريليون دولار إلى 3 تريليونات دولار.

وشهدت أكبر شركات التكنولوجيا في العالم ارتفاعًا في الطلب حيث أصبح الناس أكثر اعتمادًا على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وأجهزة الحاسب المحمولة أثناء عمليات الإغلاق.

وأصبحت الشركة أول شركة تصل إلى قيمة سوقية تبلغ تريليون دولار في شهر أغسطس 2018.

وارتفع سعر سهم الشركة بنحو 5800 في المئة منذ أن كشف المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي السابق ستيف جوبز عن أول هاتف آيفون في عام 2007.

ويرجع النجاح الهائل الذي حققته الشركة في جزء كبير منه إلى آيفون. وأحدث آيفون ثورة في صناعة الهواتف الذكية وظل مربحًا للشركة.

ولكن آبل لا تزال تشهد زخمًا قويًا في أعمالها الأخرى أيضًا. وسجلت أقسام خدماتها وأجهزة ماك أعلى مستوياتها في أرباح الربع الرابع من عام 2021.

وبعد فترة وجيزة من الوصول إلى 3 تريليونات دولار، انخفضت القيمة السوقية للشركة إلى 2.99 تريليون دولار.

ويجب أن تكون القيمة السوقية للشركة أعلى من 3 تريليونات دولار عند إغلاق السوق حتى يتم تصنيفها رسميًا كأول شركة يتم تداولها علنًا بهذا التقييم. ولكن لم تحافظ على هذه القيمة السوقية حتى نهاية وقت إغلاق السوق.

تجاوزت آبل الحاجز هذا الأسبوع

كانت الشركة واحدة من أكبر الفائزين في الوباء، حيث أدت عمليات الإغلاق بسبب فيروس كورونا إلى زيادة الإنفاق على الأجهزة.

ويمثل بلوغ 3 تريليونات دولار لحظة تاريخية أخرى للشركة حيث تواصل إثبات خطأ المشككين. ويظل العامل الأساسي في إعادة تقييم آبل هو قطاع الخدمات الذي يعتقد المحللون أن قيمته 1.5 تريليون دولار.

يذكر أن آبل ليست الشركة الوحيدة في نادي التريليون دولار. ويضم هذا النادي شركات أمازون وألفابت ومايكروسوفت وتيسلا، حيث تجاوزت القيمة السوقية لهذه الشركات حاجز تريليون دولار. وخرقت شركة ميتا حاجز تريليون دولار في شهر يونيو ولكنها تراجعت.

وتنافست الشركة المصنعة لهواتف آيفون في السنوات الأخيرة أيضًا مع آخرين على لقب الشركة الأكثر قيمة للتداول العام في العالم.

وقد تجاوزت شركة أرامكو السعودية في شهر يوليو 2020، بالرغم من تجاوزها لبعض الوقت من قبل مايكروسوفت في شهر أكتوبر.

أكبر خسائر آبل في عام 2021



المصدر

‫0 تعليق